المغرب يعتزم توطين الصناعات العسكرية وتنمية البحث العلمي

وفق رسالة وجهها العاهل المغربي محمد السادس للقوات المسلحة الملكية بمناسبة الذكرى 66 لتأسيس الجيش

2022-05-14 17:52:38
Rabat

الرباط / الأناضول

أكد المغرب، السبت، أنه يعتزم توطين الصناعات العسكرية وتنمية البحث العلمي في هذا المجال.

جاء ذلك بحسب رسالة وجهها العاهل المغربي محمد السادس للقوات المسلحة الملكية، (الجيش المغربي) وذلك بمناسبة الذكرى السادسة والستين لتأسيسها.

وقال العاهل المغربي الذي يشغل منصب القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية: "تعزيزا لقدرات الجيش الدفاعية سنواصل إعطاء الأولوية للدفع قدما بمخطط تجهيز وتطوير القوات المسلحة الملكية وفق برامج مندمجة ترتكز خصوصا على توطين الصناعات العسكرية وتنمية البحث العلمي".

وأضاف أن ذلك "سيتم عبر إبرام مجموعة من الشراكات والاتفاقيات مع مراكز البحث والجامعات المغربية بغية تنفيذ مشاريع ذات قيمة تقنية عالية، من أجل تطوير تجهيزات ذاتية للقوات المسلحة في مجالات مختلفة".

ولفت إلى أن بلاده" اعتمدت مد جسور التعاون بين قوات المسلحة الملكية ونظيراتها من الدول الشقيقة والصديقة، والتي أسفرت عن نتائج محمودة زادت من إشعاع الجيش وحضوره الدولي".

وأعلن العاهل المغربي "إحداث لجنة عسكرية عليا لدراسة مشروع إحداث نظام أساسي لضباط الصف، يحدد الإطار القانوني والتنظيمي".

وأشار إلى أنه "أمر أيضا بتمكين أفراد وعائلات شهداء ومكفولي الجيش الذين قدموا تضحيات في الدفاع عن الوطن ووحدته الترابية من الاستفادة من السكن بمدن المملكة بشكل مجاني ودون مصاريف إضافية لضمان ظروف العيش الكريم لهم ولذويهم".

وتم إحداث القوات المسلحة بموجب مرسوم ملكي نشر في 25 يونيو/ حزيران 1956 بالجريدة الرسمية للمغرب، وتضم عدة فروع تشمل الجيش والقوات الجوية والبحرية والدرك الملكي إضافة إلى الحرس الملكي والوقاية المدنية.