'حماس' تدعو إلى تصعيد المقاومة لمواجهة الاستيطان الإسرائيلي

وفق بيان غداة مصادقة إسرائيل على إقامة أضخم حي استيطاني على أرض مطار القدس.

2021-11-25 19:48:26
Palestinian Territory

محمد ماجد/ الأناضول-

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الخميس، إلى تصعيد المقاومة الفلسطينية من أجل مواجهة الاستيطان الإسرائيلي.

جاء ذلك في بيان للمتحدث باسم الحركة عبد اللطيف القانوع، غداة مصادقة إسرائيل على إقامة أضخم حي استيطاني على أرض مطار القدس.

وقال القانوع: "قرار البناء الاستيطاني الجديد في القدس يجب مواجهته بتصعيد المقاومة الفلسطينية بكل أشكالها، لردع الاحتلال وإجباره على التراجع".

وأوضح: "بناء أضخم حي استيطاني على أرض مطار قلنديا شمالي القدس، يمثل أخطر تغول على الأرضي المقدسة منذ عقود، ويشكل استهدافًا للوجود الفلسطيني في مدينة القدس بهدف تهويدها وتغيير معالمها".

وأضاف أن "الشعب الفلسطيني سيظل في مواجهة مستمرة مع الاحتلال الصهيوني لوقف جرائمه وتمدده الاستيطاني"، حسب البيان ذاته.

والأربعاء، صادقت السلطات الإسرائيلية، على إقامة مستوطنة جديدة على أرض مطار القدس، أو ما يعرف محليا بـ"مطار قلنديا"، ضمن مخططها الاستيطاني في المدينة الفلسطينية المحتلة.

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، إن المستوطنة ستقام على مساحة 1243 دونما (الدونم يساوي 1000 متر مربع) وإنها ستضم آلاف الوحدات السكنية ومساحات للفنادق والمباني التجارية.

وحتى عام 1967، كان "مطار القدس الدولي"، الميناء الجوي الوحيد في الضفة الغربية، قبل أن تضع إسرائيل يدها عليه، وتحوّله إلى مطار لرحلات داخلية قليلة، إلى أن أغلقته نهائيا عام 2000.