دول جوار أفغانستان تدعوها لمصالحة وطنية

بمشاركة روسيا، وفق بيان مشترك صدر عقب اجتماع عقد في العاصمة الإيرانية، طهران.

2021-10-28 13:58:33
Istanbul

آسية إبراهيم/ الأناضول

دعت دول جوار أفغانستان إلى "تحقيق مصالحة وطنية" و"تشكيل حكومة شاملة" و"مكافحة الإرهاب" في أفغانستان.

جاء ذلك خلال بيان مشترك للاجتماع الثاني لوزراء خارجية دول جوار أفغانستان بمشاركة روسيا، الذي عقد الأربعاء، في العاصمة الإيرانية طهران.

وحضر الاجتماع وزراء خارجية إيران وباكستان وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان، إضافة إلى مشاركة وزيري خارجية روسيا والصين افتراضيا عبر تقنية الفيديو.

وجاء في البيان: "ندعم (التوصل إلى) تسوية دائمة وواقعية للخلافات، من خلال الحوار والتفاوض بين الأطراف (الأفغانية)، لتحقيق المصالحة الوطنية والحل السياسي الدائم وتشكيل حكومة شاملة".

وأضاف: "نحث الأطراف الأفغانية على مواجهة التهديدات المختلفة بما في ذلك الإرهاب وتهريب المخدرات والاتجار بالبشر، وكذلك على مكافحة الجريمة المنظمة وغيرها من الأعمال الإجرامية"

وأشار البيان إلى "التزام أفغانستان تجاه المجتمع الدولي بأن أراضيها لن تشكل أي تهديدات للبلدان المجاورة ولن تتمكن الجماعات الإجرامية والإرهابية والانفصالية من استخدامها".

كما حثت الدول "الأطراف الأفغانية على اتخاذ نهج ودي تجاه البلدان المجاورة واحترام مبادئ القانون الدولي وحقوق الإنسان الأساسية وحماية سلامة المواطنين الأجانب والمؤسسات الأجنبية في أفغانستان".

ودعا البيان "المجتمع الدولي إلى تقديم الدعم المالي المستمر للبلدان المستضيفة للاجئين الأفغان، ولا سيما إيران وباكستان والبلدان المجاورة الأخرى لها".

وأعرب وزراء خارجية الدول المشاركة عن "تقديرهم" لإيران لاستضافتها الجولة الثانية من الاجتماع، واتفقوا على عقد الجولة الثالثة للاجتماع في عام 2022 في الصين، حسب البيان.

وفي 8 سبتمبر/أيلول الماضي، استضافت باكستان الاجتماع الأول لوزراء خارجية دول جوار أفغانستان، بمشاركة إيران والصين وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان.

وفي 15 أغسطس/ آب الماضي، سيطرت حركة "طالبان" على أفغانستان بالكامل تقريبا، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتملت نهاية الشهر ذاته. -