طهران.. مسيرة مؤيدة للحكومة إثر احتجاجات مناهضة لمقتل فتاة

مصلين خرجوا من مسجد جامعة طهران بعد صلاة الجمعة، مرددين هتافات مؤيدة للحكومة

2022-09-23 17:00:07
Tahran

طهران/ الأناضول

شهدت العاصمة الإيرانية طهران، مسيرة مؤيدة للحكومة بعد صلاة الجمعة، بالتزامن مع احتجاجات مناهضة على خلفية مقتل الشابة مهسا أميني.

وذكر مراسل الأناضول أن مصلين خرجوا من مسجد جامعة طهران، مرددين هتافات مؤيدة للحكومة، ما لبث أن انضم إليهم آخرين.

وأضاف أن المسيرة انطلقت من المسجد بمشاركة العديد من المتظاهرين وانتهت في ميدان "انقلاب"، مرددين هتافات من قبيل "الإعدام لمثيري الفتن"، و"أقف بجانب الشرطة".

ووصفوا المحتجين على مقتل أميني بـ "أعداء الحجاب والدين"، وأن الشعب الإيراني برمته مستعد للنزول إلى الميادين في حال سمح المرشد الإيراني علي خامنئي بذلك.

الاحتجاجات التي اندلعت في 16 سبتمبر/أيلول إثر وفاة أميني (22 عاما) بعد ثلاثة أيام على توقيفها لدى "شرطة الأخلاق" المعنية بمراقبة قواعد لباس النساء، أسفرت عن مقتل 26 شخصا، بحسب التلفزيون الرسمي، الجمعة.

وأثارت الحادثة غضبا شعبيا واسعا في الأوساط السياسية والإعلامية بإيران، وسط روايات متضاربة عن أسباب الوفاة.

فيما أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الخميس، أن تحقيقا سيفتح بخصوص وفاة الشابة مهسا أميني.