'الجهاد' للأناضول: تلقينا اتصالات 'استكشافية' ومن المبكر الحديث عن 'تهدئة'

القيادي في الحركة، داود شهاب، قال لوكالة الأناضول:-المعركة في بدايتها وما زال لدينا الكثير مما سنفعله ردا على العدوان

2022-08-06 13:00:39
Gazze

غزة/ نور أبو عيشة/ الأناضولالقيادي في الحركة، داود شهاب، قال لوكالة الأناضول:

-المعركة في بدايتها وما زال لدينا الكثير مما سنفعله ردا على العدوان

-من المبكر الحديث عن بدء جهود التهدئة بغزة

-تلقّينا اتصالات استكشافية مصرية وأُممية

قالت حركة الجهاد الإسلامي، السبت، إنه من المبكر الحديث عن "تهدئة"، أو وقف إطلاق نار في قطاع غزة.

وقال داود شهاب، الناطق الرسمي باسم "الجهاد الإسلامي"، في قطاع غزة، إن حركته تلقّت اتصالات "مصرية وأُممية لاستكشاف المواقف والأوضاع".

لكنه أردف يقول: "من المبكر الحديث عن بدء جهود التهدئة".

وذكر أن المعركة ما زالت "في بداياتها"، مضيفا "ما زال لدينا الكثير مما سنفعله، للرد على هذا العدوان".

ولليوم الثاني على التوالي، يواصل الجيش الإسرائيلي شن غاراته على قطاع غزة، ضمن عملية عسكرية بدأها عصر الجمعة، ضد أهداف قال إنها تتبع للجهاد.

وأسفرت تلك الغارات، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية، عن مقتل 12 فلسطينيا بينهم طفلة، وإصابة 84 آخرين بجراح مختلفة.

كما تواصل، سرايا القدس، الجناح المسلّح لحركة الجهاد، إطلاق رشقات صاروخية باتجاه مدن ومواقع إسرائيلية.