تركيا.. جامعة تكساس- قطر تفوز بالبطولة الدولية لمناظرات الجامعات

فيما تم اختيار جامعة ابن خلدون من تركيا كأفضل فريق من غير الناطقين باللغة العربية..

2022-06-23 09:10:39
Istanbul

إسطنبول/ رنا جاموس/ إسطنبول

فازت جامعة "تكساس أي أند إم" من قطر، الأربعاء، بلقب الدورة السادسة للبطولة الدولية لمناظرات الجامعات، فيما تم اختيار جامعة ابن خلدون من تركيا كأفضل فريق من غير الناطقين باللغة العربية.

ونظمت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، بالتعاون مع كل من جامعة محمد الفاتح وجامعة ابن خلدون في تركيا نهائيات البطولة في مدينة إسطنبول.

وتحت شعار "السلام العالمي مسؤولية الجميع"، أُقيمت النهائيات بين 17 و22 يونيو/ حزيران الجاري، بمشاركة 353 طالبا وطالبة من 48 دولة، يمثلون 91 فريقا بينهم 28 فريقا لغير الناطقين بالعربية، لمناقشة أفكار حول قضايا مجتمعية معاصرة باللغة العربية.

كما شارك 163 محكما في البطولة التي تضم فئتين من المنافسين هما الناطقون باللغة العربية وغير الناطقين بها.

وتأهل فريقا جامعة تكساس (قطر) وجامعة العلوم والتكنولوجيا (الأردن) إلى الجولة الأخيرة من البطولة وفازت تكساس باللقب.

كما تم تكريم أفضل خمس طلاب من غير الناطقين بالعربية، واحتل المرتبة الأولى طالب من جامعة العلوم الإسلامية بماليزيا.

وجرى أيضا تكريم أفضل 10 متحدثين من الناطقين بالعربية، واحتل طالب من جامعة طرابلس (ليبيا) المرتبة الأولى.

** النهوض بالعربية

وقالت المدير التنفيذي لمركز مناظرات قطر، د. حياة معرفي، إن "الدولة التركية تعمل على تعزيز اللغة العربية وتفعيلها كلغة دين ولغة أمة، وهو ما تعمل المناظرات على نشره".

وأضافت حياة للأناضول أن "المناظرات شكلت طريقة للتواصل مع الدول التي لديها تعطش للنهوض باللغة العربية أو لتعلم اللغة العربية، وتركيا من الدول التي تريد النهوض بالعربية".

وتابعت أن "الطالب المتدرب يستطيع من خلال برنامج مناظرات قطر أن يتعلم فنون المناظرة ويتحدث العربية ويتعلم مهارات المناظرة المختلفة من التحليل والتفكير الناقض وحل مشكلات، ليجد نفسه فجأة متحدثا سلسا بالعربية".

وأردفت: "أما غير الناطق بالعربية فحين يدرك أن لديه القدرات الفكرية والمنطق القوي، ينطلق متحدثا ويشعر بنفسه سلسا لأن اللغة تصبح واضحة بالنسبة له".

ونظمت مؤسسة قطر الدورات الخمس السابقة من البطولة الدولية لمنظارات الجامعات في قطر، ثم استضافت إسطنبول الدورة السادسة.

وعن اختيار تركيا لاستضافة بطولة المناظرات الدولية، قالت حياة: "أصر أشقاؤنا الأتراك على استقبال هذه البطولة، وتسهيل الدخول إلى تركيا لجميع الطلاب من كافة الجنسيات كان سببا آخر لاختيارها بلدا مستضيفا".

واستطردت: "كما أردنا أن نفعل مذكرة التفاهم التي وقعناها مع جامعة السلطان محمد الفاتح، وكانت أول ثمرة نقطفها معا هذه البطولة وهذا نجاح لنا جميعا، إضافة إلى افتتاح مركز دراسات اللغة العربية ومركز مناظرات_فرع تركيا".

ووقعت جامعة السلطان محمد الفاتح ومركز مناظرات قطر، في ديسمبر/ كانون الأول 2021، مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون بينهما والعمل على افتتاح مركز مناظرات تركيا في مقر جامعة الفاتح.

وعن الرؤيا المستقبلية، قالت حياة إن هناك مخططات لبرنامج زمالة، وستكون هناك مقررات دراسية في فن المناظرات في بعض الجامعات التركية.

وتهدف البطولة إلى تعزيز اللغة العربية بين الشباب العربي وتشجيع طلاب الجامعات غير الناطقين بالعربية على تعلمها وممارستها ضمن بيئة تعليمية.

** تطوير الشباب

وقال نائب وزير التعليم القطري د. ابراهيم النعيمي للأناضول إن "تواجد الطلاب (سويا) فترة من الزمن يؤدي إلى بناء علاقات خاصة في قضايا حوارية".

وأكد أن هذه المناظرات تساعد على جعل الفكر العربي "موضوعي هادف من خلال النقاش، فبالرغم من اختلاف الآراء إلا أن الأمر لا يفسد للود قضية".

ورأى النعيمي أن هذا النوع من المناظرات يسمح للشباب بطرح فكره فيزيد من ثقته بنفسه، فهؤلاء الطلاب لا زالوا في مقتبل العمر لكن البطولة فرصة لهم ليكون لهم قضية يدافعون عنها.

وتابع أن "هؤلاء الطلاب من خلال تعلم النقاش في المناظرات وطرح أفكارهم سيمكنهم في المستقبل أن يكونوا سياسيين، فجزء من تطوير الشباب يكون عبر مناقشاتهم مع الآخرين وطرح وجهات نظرهم".

** لغة محورية

فيما قال رئيس جامعة محمد الفاتح د. محمد فاتح أندي، في كلمة له خلال الفعالية، إن "اللغة العربية سريعة الانتشار وناشطة ولها قيمة معنوية، فهي لغة القرآن ولغة القانون والسياسة والثقافة والتصوف، وهي التي بنت أساسات الحضارة الإسلامية".

وأكد أن "اللغة العربية مهمة لأنها لغة الدين والفكر والحضارة، لذلك سعدنا أن نساهم في المناظرة، فنحن ندرك أهمية ميراثنا ومسؤوليتنا ونولي أهمية خاصة للغة العربية وتعلمها ".

واستطرد أندي: "نهتم ببرنامج المناظرات باللغة العربية، لأننا نريد أن نقول إن السلام العالمي يتركز حول الحديث والتحدث والمناظرة، فاللغة العربية محورية لعكس الروح الإسلامية للشعوب الإسلامية".

** ثقافة المناظرات

ومركز مناظرات قطر عضو في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وأُسس عام 2008 في الدوحة بهدف نشر ثقافة المناظرات باللغة العربية وتعزيز اللغة، وأطلق في 2010 بطولات على مستوى العالم.

وأقيمت البطولة الوطنية لمناظرات الجامعات- تركيا 2021 بإسطنبول في مارس/ آذار 2022، بمشاركة 120 طالبا من 20 جامعة من محافظات تركيا، بحضور 40 محكما.

وتتميز تركيا بمشاركاتها في بطولات المناظرات باللغة العربية على مدى سنوات، وحصلت على لقب الدورة الرابعة من البطولة الدولية لمناظرات المدارس باللغة العربية عام 2018.